منتديات سيدى أبوخليل

منتديات سيدى أبوخليل


 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول


شاطر | 
 

  كيفية مجلس الذكر يعلمه لنا سيدى العارف بالله محمد أبوخليل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عبدالله
Admin
avatar

المساهمات : 181
تاريخ التسجيل : 06/05/2011

مُساهمةموضوع: كيفية مجلس الذكر يعلمه لنا سيدى العارف بالله محمد أبوخليل   الإثنين مايو 09, 2011 8:37 am

· عندما سمع سيدى أبوخليل ذاكرا بمجلس الذكر يشهق آخر الاسم فقال : امنعوه عن هذه الشهقة الملحقة بالاسم فهذا تحريف وحرام وآخر له شبه صفير يخرج من حلقه . فأمر بمنعه وآخر له قلقلة فأمر بمنعه وآخر له ارتفاع صوت بأخر الاسم فأمر بمنعه وآخر ينطق اسمه تعالى ( هو ) : عو ... فأمر بمنعه . وقال : ينطق آخر كل اسم بالسكون وعدم الوصل الذي يجعل نطق اسم الله ... الله : هلا ... هلا ...
· وقال رضي الله عنه عند ذكر : لا إله إلا الله – ان تحقق الهمزة من كلمة ( إله ) فلا تجعلها ( ياء ) وتفتح الهاء من الكلمة فتحة خفيفة . ولابد من مد حرف (لا) مدا متوسطا في ذكر ( لا إلاه إلا الله ) ولابد من الخشية لله تعالى حين الذكر فلا تمايل (1) مخرج عن الأدب ولا ترقص . ولا ضجعة للخلف ( وهو ميل الذاكر إلى الوراء عند نهاية اللفظ بالاسم ) . فإن ذلك ينافي الذل ... ولابد من هدوء التصفيق من القائم بقيادة المجلس حيث إن ارتفاع التصفيق يؤذي الحاضرين من الملائكة وبالتالي يجعلهم ينصرفون فينصرف نورهم معهم كذلك .
ولا يصفق بالمجلس اثنان بل شخص واحد حيث الذكر بطريقنا بالنفس ... لأن المذكور سميع بصير .
· وقال: إن القائد للمجلس إمامه وما جعل الإمام إلا ليؤتم به . فلابد لمن شاءت نفسه أن يصفق مع القائد أن يجاهد نفسه التي تدفعه . لأن حقيقة الحال دفع نفسه للظهور دون أن يدري وكل ظهور يقصم الظهور ظنا منه أنه متواجد ولا شيء عليه أو يظن أنه بذلك التصفيق يزيد من هيام الذاكرين .
· وقال رضي الله عنه : يفتح مجلس الذكر بقراءة الفاتحة جهرا ثم بقوله تعالى : ( إن الله وملائكته يصلون على النبي يا أيها الذين أمنوا صلوا عليه وسلموا تسليما ) .... ثم تقرأ الصلاة الآتية على سيدنا الرسول وهي : اللهم صل وسلم وبارك على سيدنا محمد في الأولين وصل وسلم وبارك على سيدنا محمد في الآخرين وصل وسلم وبارك على سيدنا محمد في كل وقت وحين وصل وسلم وبارك على سيدنا محمد في الملأ الأعلى إلى يوم الدين وصل وسلم وبارك على جميع الأنبياء والمرسلين والصحابة والتابعين ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين واحشرنا وارحمنا معهم يا أرحم الراحمين......
ثم يقول من يبدأ المجلس :" أفضل ما قلته أنا والنبيون من قبل لا إله إلا الله " وبهذا يبتدأ الذكر وعند نهايته والجلوس تقرأ الفواتح ويختم المجلس بالدعاء الآتي:
ربنا تقبل منا إنك أنت السميع العليم وتب علينا إنك أنت التواب الرحيم واغفر لنا وارحمنا إنك أنت الغفور الرحيم ونجنا من الهم والغم والكرب العظيم ( ثلاثا ) وشفع فينا سيد المرسلين ومتعنا بالنظر إلى وجهك الكريم واجعلنا من الذين تجري من تحتهم الأنهار في جنات النعيم دعواهم فيها سبحانك اللهم وتحيتهم فيها سلام وآخر دعواهم أن الحمد لله رب العالمين.
· ونبه شيخنا رضي الله عنه أن يكون النطق بالاسم عند ابتداء الذكر يصحبه الميل بجهة اليمين (2) ثم الانتهاء من نطقه بجهة اليسار فالميل الأول للقلب تنبيه وإخبار والثاني استقبال واستقرار لنور الاسم.
وكان رضي الله عنه يأمر أنه عند الذكر جلوسا يكون الجلوس هو الجلوس العادي ولا يكون كالجلوس عند التشهد وذلك حسبما كان يجلس الصحابة عند الذكر ... والأسبقون من الصوفية وعنهم أخذناها .
· وسئل عن السماع بالإنشاد فقال: مباح على شرط : ألا يكون للتغني والطرب ؛ وأن يكون وقلب المنشد معلق بالذكر وكلامه لا يخرج عن التوحيد ومدح النبي صلى الله عليه وسلم والنصائح والإنشاد بطريقتنا إلهام فلا يكون المنشد هيابا ولا مرتابا متأكدا ستر الطريق وعلى قدر شرح صدره يصدر له المدد.
· قال رضي الله عنه : الحمد لله الذي أقدرني على تخليص الطريق من الشوائب.
· قال رضي الله عنه : لا يدخل في حضرة القدوس أحد من أرباب النفوس.
· قال رضي الله عنه : لو يعلم الإخوان ما في الحضرات من خير لأتوها حبوا.
· قال رضي الله عنه : عليكم بالجماعة فإن الذئب يأكل من الغنم القاصية .
· قال رضي الله عنه : الرجل كل الرجل من يخلص هذه من النار.( مشيرأ إلى عنقه )
وكان يقول : إن أولادنا حالهم حال السلوك وقلوبهم مع الله.


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
(1) روي عن الفضل بن عياض رضي الله عنه قال :
إنه كان أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا ذكروا الله تعالى تمايلوا يمينا وشمالا كما تتمايل الشجرة في الريح العاصف إلى قدام ثم ترجع إلى الوراء.



(2) قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " مثل المؤمن كخامة الزرع تفيؤها الريح مرة هنا ومرة هنا " ( رواه البخاري(





تقربنا الطاعات وتفرقنا المعصية

[/size]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://maddyaam.own0.com
 
كيفية مجلس الذكر يعلمه لنا سيدى العارف بالله محمد أبوخليل
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات سيدى أبوخليل :: كتب :: كتب خاصة بالطريقة الخليلية وأورادها-
انتقل الى: